تواصل احتجاجات الباعة المتجولين لعدم تسوية وضعيتهم

تواصل احتجاجات الباعة المتجولين لعدم تسوية وضعيتهم

تواصل احتجاجات الباعة المتجولين لعدم تسوية وضعيتهم

يتواصل احتجاج العشرات من الباعة المتجولين لدى سلط الولاية والبلدية للمطالبة بتوفير ظروف عمل ملائمة في المواقع التي تولت تهيئتها بلدية تونس وشركة خاصة في أربعة فضاءات بديلة عن الانهج والشوارع التي كانت تمثل أماكن الانتصاب التجاري العشوائي.


وقد تجمع صباح اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 أمام مقر ولاية تونس عشرات من التجار المستقلين للاحتجاج على عدم استكمال تهيئة أحد المواقع والمسمى « بلحسن جراد » المكون من 340 موقع والقريب من منطقة باب الخضراء وارتفاع أسعاره مقارنة بالأسعار البلدية وعدم توفر شروط الامن بسبب خلافات بين الراغبين في استغلال الفضاء.

وصرحت مصادر ولاية وبلدية العاصمة بأنه سيتم إجراء لقاء تنسيقي قريبا بين جميع الاطراف تحت إشراف والي تونس وبمشاركة ممثلين عن السلطة الامنية لاتخاذ الترتيبات الاخيرة الضرورية لمباشرة العمل في الفضاءات التجارية القانونية للباعة المتجولين. وكانت السلطات الولائية والبلدية وزعت عن طريق القرعة مواقع لمزاولة النشاط التجاري القانوني على حوالي 1000 بائع متجول كانوا يتاجرون بشكل فوضوي في وسط العاصمة وهي مواقع موزعة بين مناطق بلحسن جراد و الخربة و المنجي سليم و القلالين.