قضية ''وفاة موقوف بالعروسة'': النقابة العامة للحرس الوطني تدخل في سلسلة من التحركات

قضية ''وفاة موقوف بالعروسة'': النقابة العامة للحرس الوطني تدخل في سلسلة من التحركات

قضية ''وفاة موقوف بالعروسة'': النقابة العامة للحرس الوطني تدخل في سلسلة من التحركات

قررت النقابة العامة للحرس الوطني، تنظيم وقفة احتجاجية يوم الإثنين المقبل الموافق لـ22 جانفي 2018، أمام مقر ولاية سليانة وتنظيم وقفة احتجاجية على المستوى المركزي يوم الخميس 25 جانفي الجاري أمام وزارة العدل، وحمل الشارة الحمراء بداية من يوم غد الجمعة 19 جانفي 2018، لجميع الأسلاك الأمنية العاملة بولاية سليانة، إلى غاية يوم 22 جانفي الجاري، وذلك على إثر إيداع رئيسي مركزي الأمن العمومي ببوعرادة والعروسة من ولاية سليانة وعونين اثنين بالسجن المدني بسليانة.


وطالبت النقابة في بيان لها اليوم الخميس 18 جانفي 2018، القيادة وسلطة الإشراف، بتحمل مسؤوليتها في ما يخص "عدم تهيئة بيوت احتفاظ بمواصفات تستجيب للوائح الدولية لحقوق الإنسان، حماية للمحتفظ به وحفاظا على السلامة المهنية والقانونية لجميع الأمنيين".
ويذكر أنه تم في 11 ديسمبر 2017، إيداع رئيسي مركزي الأمن العمومي ببوعرادة والعروسة وعونين إثنين بالسجن المدني بسليانة، على خلفية حادثة وفاة موقوف بمركز الحرس الوطني بالعروسة.
وقالت النقابة العامة اللحرس الوطني في بيانها، "إن تقرير الطب الشرعي الثاني أثبت أن جثة الهالك لا تحمل أي آثار عنف وأن الوفاة كانت ناتجة عن الانتحار شنقا".

كما ذكّرت بأن الموقوفين دخلوا في إضراب جوع منذ يوم 15 جانفي الجاري، مما تسبب في تعكر حالتهم الصحية.