تنديد بـ'طرد تعسفي' لعدد من عاملات النظافة بمدينة الثقافة

تنديد بـ'طرد تعسفي' لعدد من عاملات النظافة بمدينة الثقافة

تنديد بـ'طرد تعسفي' لعدد من عاملات النظافة بمدينة الثقافة

نددت جمعية "أصوات نساء" اليوم الجمعة 19 أفريل 2019، بالطرد "التعسفي" الذي قامت به شركة خاصة للنظافة والحراسة في حق عدد من عاملات النظافة بمدينة الثقافة بالعاصمة "دون أي وجه حق" حسب تقديرها.


وذكرت الجمعية في بيان لها اليوم أن القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 المناهض للعنف ضد النساء قد جرم العنف والتمييز الاقتصادي المسلط على النساء ومن مسؤولية الدولة ضمان الحماية لهن.
وعبرت عن امتعاضها من تعاقد الوزارات و المؤسسات العمومية مع شركات خاصة لا تحترم في قوانينها الأساسية وفي عقودها الخاصة حقوق العاملين
و العاملات فيها و تعمل على استغلالهم مذكرة في هذا الصدد أنه وقع بعد الثورة التخلي نهائيا عن اللجوء للمناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية والعمل على إدماج كافة العملة من حراس وعمال تنظيف وغيرهم صلب الوظيفة.
ولفتت الجمعية الى أن عاملات النظافة ينفذن وقفة احتجاجية بمدينة الثقافة منذ 15 افريل الجاري و ذلك اثر الأمر المقضي بالاستغناء عن خدماتهن بالرغم من انتدابهن في مارس 2018 للعمل في دار الثقافة تحت إطار شركة خدمات خاصة للتنظيف والحراسة ودعت في هذا الشأن السلطات المعنية الى فتح حوار وإيجاد حلول للنساء المعتصمات أمام دار الثقافة.