تقرير جديد يحذر من انقراض عدد من الكائنات بسبب التغيرات المناخية

تقرير جديد يحذر من انقراض عدد من الكائنات بسبب التغيرات المناخية

تقرير جديد يحذر من انقراض عدد من الكائنات بسبب التغيرات المناخية
كشف تقرير جديد صادر عن المنبر الحكومي الدولي للعلوم والسياسات في مجال التنوع البيولوجي وخدمات النظم الإيكولوجية، أن الطبيعة على المستوى العالمي، تتراجع بطريقة لم يسبق لها مثيل في تاريخ البشرية

وخلص التقرير، على سبيل المثال، إلى أن 47 بالمائة من الثدييات الأرضية غير الطائرة و23 بالمائة من الطيور مهددة بالإنقراض والتي على الأرجح قد تأثرت بإعادة توزيعها نتيجة عامل التغيرات المناخية.
ويشير التقرير، على مستوى آخر، إلى أن 22 من بين 44 عينة تم تقييمها في اطار أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالفقر، الصحة، الماء، والمدن والمناخ والمحيطات والأراضي، معرضة لتطورات سلبية خطيرة تهدد الطبيعة وما تسخره للبشر.
وجاء في التقرير أن التوجهات السلبية الحالية المتعلقة بالتنوع البيولوجي والنظم الإيكولوجية ستؤدي إلى تعطيل أهداف التنمية المستدامة بنسبة 80 بالمائة وخاصة منها تلك المتعلقة بالفقر والمجاعة والصحة والماء والمدن والمناخ والمحيطات والتربة.