تفكيك شبكة دوليّة مختصّة في تهريب وترويج الأقراص المخدّرة

تفكيك شبكة دوليّة مختصّة في تهريب وترويج الأقراص المخدّرة

تفكيك شبكة دوليّة مختصّة في تهريب وترويج الأقراص المخدّرة
 أفادت وزارة الداخلية في بلاغ لها، بأن فرقة الشرطة العدليّة بسوسة الجنوبيّة، تمكنت من إيقاف شخص يحمل جنسية إحدى الدول المغاربية، إثر توفّر معلومات لديها مفادها تحوّزه على كمية من مخدّر "الزطلة"، قادما من ولاية القصرين في اتجاه مدينة سوسة، بنيّة ترويجها.

وقالت إنهبتفتيش سيارة هذا الشخص، من قبل الوحدة الأمنيّة المذكورة، تمّ العثور على مبلغ مالي قدره 28 ألف دينار.


وقد اعترف الشخص بأنه ينشط صلب شبكة دوليّة مختصّة في تهريب الأقراص المخدّرة التي يقوم بجمعها بالإستعانة بأفراد آخرين حاملين لجنسيّته، وذلك بعد اقتنائها من العديد من الصيدليّات، مقابل مبالغ ماليّة هامّة، بالاعتماد على وصفات طبيّة صادرة عن طبيب خاصّ (تونسي الجنسيّة) متواطئ مع الشبكة ذاتها.


وأوضحت الداخلية، أنه بتعميق الأبحاث وبالتنسيق مع النيابة العموميّة، تمّ نصب كمائن ومداهمات لمقرّات إقامة عناصر الشبكة وأمكن في مناسبة أولى حجز مبلغ مالي قدره 11 ألف دينار و2123 قرصا مخدّرا، مختلفة الأنواع و4 سيّارات وتم إلقاء القبض على أحد عناصر الشبكة المذكورة. كما أمكن في مناسبة ثانية تحديد أماكن تواجد بقيّة عناصر الشبكة وإلقاء القبض عليهم جميعا.


وبمواصلة التحريات الميدانيّة، توفّرت معلومات لدى الفرقة المذكورة، مفادها رغبة أحد الأشخاص (مغاربي الجنسيّة) التزوّد بكمية هامة من الأقراص المخدّرة من إحدى الصيدليّات بالجهة، بعد استظهاره بعدد من الوصفات الطبية، وبإلقاء القبض عليه، تمّ حجز 600 قرص مخدّر ومبلغا ماليّا قدره 1500 دينار، وقد اعترف أنه يعتمد في شراء الأقراص المخدرة، على وصفات طبية صادرة عن طبيب خاصّ بالجهة (تمّ إلقاء القبض عليه).
وتمّ استدعاء الصّيدلي للحضور بمقرّ الشرطة العدليّة بسوسة الجنوبيّة، إذ تم بالتحرّي في شأنه وتفتيش صيدليّته، حجز مجموعة هامّة من الوصفات الطبية، تتضمّن أدوية مخدّرة مُحرّرة من طرف طبيبين اثنين.
وبتحديد أماكن تواجد بقيّة عناصر الشبكة المذكورة، تمّت مداهمة مقرّات سكناهم، بالتنسيق مع النيابة العموميّة بسوسة1 وإلقاء القبض على 8 من عناصرها (من جنسيّة مغاربية) وحجز كمية من الأقراص المخدّرة، إضافة إلى فاتورة شراء صادرة عن صيدليّة بالجهة، بقيمة 21 ألف دينار وحجز سيّارة ذات ترقيم أجنبي مزيّف، تمّ إدخال تغييرات على صندوقها الخلفي لإستيعاب أكبر كمية ممكنة من الأقراص المخدّرة.
وبالتحرّي مع الصيدلاني الثاني والتنقل إلى مقرّ صيدليته، اتضح أن الفاتورة المحجوزة صادرة عنه ومُخزّنة ببيانات جهاز الحاسوب التابع للصيدليّة، وبتفتيش الصيدليّة تمّ حجز حوالي 2000 وصفة طبية تتضمن أدوية مخدّرة.
وأذنت النيابة العموميّة بالمحكمة الابتدائيّة سوسة1، بالاحتفاظ بهم جميعا، (10 من جنسيات مغاربية و3 تونسيين)، من أجل "تكوين وفاق والمسك بنية الإستهلاك والترويج بنية الإتجار بمواد مخدرة مدرجة بالجدول أ بين الدول".