تفاصيل الاعتداء على طبيب بمستشفى الرابطة اثر وفاة تسعيني

تفاصيل الاعتداء على طبيب بمستشفى الرابطة اثر وفاة تسعيني

تفاصيل الاعتداء على طبيب بمستشفى الرابطة اثر وفاة تسعيني
تحدث الطبيب بفسم الاستعجالي بمستشفى الرابطة عيسى دراجي عن تفاصيل الاعتداءعليه، خلال الليلة الفاصلة بين 23 و 24 أكتوبر 2020، من قبل عائلة رفضت أن يتم اجراء تحليل فيروس كورونا على قريبهم المتوفي بقسم الانعاش.

وقال طبيب الاستعجالي، في مداخلة له على إذاعة موزاييك اف ام ، أن المريض يبلغ من العمر 94 سنة ويعاني من أمراض مزمنة ولم تنجح مجهودات الأطباء في قسم الانعاش في انقاذه.

وتابع الطبيب انه تفاجئ بهجوم أكثر من 10 أفراد من عائلة المريض من النساء و الرجال، عندما اعلمهم بوفاته وبضرورة اجراء تحليل فيروس كورونا قبل تسليمهم الجثة، ومن ثم قاموا باقتحام قسم الانعاش وأقدموا على تهشيم عدد من تجهيزات القسم  قبل أن يقدموا على الفرار بجثة المتوفى وسط عجز فرق الحراسة عن التصدي لهم نظرا لافتقارهم للتجهيزات.

واشار الطبيب  إلى ان أحد المعتدين كان يحمل سلاحا ابيض روع به احدى الممرضات.