تطاوين:اختناق مروري متزايد وفرقة المرور

تطاوين:اختناق مروري متزايد وفرقة المرور تفتقد للامكانية البشرية واللوجتية اللازمتين

تطاوين:اختناق مروري متزايد وفرقة المرور تفتقد للامكانية البشرية واللوجتية اللازمتين

تتسم حركة المرور في مدينة تطاوين بالاكتظاظ والاختناق المتواصلين مما جعل عبورها او حتى التنقل عبر طرقاتها يحتاج الى صبر كبير واحتمال لكل انواع المخالفات المرورية وفق ما عبر عنه عديد المواطنين.

وتشهد الحركة المرورية بالمدينة اكتظاظا مضاعفا هذه الأيام التي تتزامن مع انعقاد فعاليات الدورة التاسعة والثلاثين للمهرجان الدولي للقصور الصحراوية والذي خير منظموه هذه السنة أيضا اقامة الاستعراض الافتتاحي للمهرجان بالطريق الرئيسيّة وسط المدينة وغلقه لفترة غير محددة .


ويرجع هذا الوضع المروري المعقد بمدينة تطاوين الى اسباب عديدة منها الارتفاع السريع لأسطول السيارات والشاحنات مع عدم إمكانية توسيع الشوارع والطرقات والمفترقات داخل المدينة وخاصة وسطها، كما أن غياب المرابض والمساحات الكافية لاستيعاب العدد الهائل من السيارات التي تتوقف على حافتي الطرقات يزيد في تقلص مساحات المرور بها لا سيما عند مرور الحافلات المزدوجة والشاحنات الثقيلة والكاسحات وكافة انواع المركبات لان جميعها مسموح لها بشق وسط المدينة وإفراغ حمولتها في كافة الاوقات.
ويبقى السهر على تطبيق القانون من طرف اعوان الأمن وتنظيم حركة المرور وفق انسيابها ومصدر تدفقها الحل الامثل لمجابهة هذه الاوضاع .وقد افاد مصدر مسؤول من الفرقة الجهوية لشرطة المرور مراسل "وأت" ان الفرقة تفتقرللعدد الكافي من الأعوان ولوسائل النقل التي تمكنها من تنظيم دوريات متحركة لردع المخالفين .