تصريحات المرزوقي بخصوص أحداث السفارة الأمريكية: نقابة وحدات التدخل تردّ بفيديو

تصريحات المرزوقي بخصوص أحداث السفارة الأمريكية: نقابة وحدات التدخل تردّ بفيديو

تصريحات المرزوقي بخصوص أحداث السفارة الأمريكية: نقابة وحدات التدخل تردّ بفيديو

نشرت نقابة موظفي الإدارة العامة لوحدات التدخل اليوم الأربعاء 26 جويلية فيديو على صفحتها الرسمية بالفايسبوك قالت أنه يكذب المغالطات والإساءة للأمنيين التي وردت على لسان الرئيس المؤقت السابق محمد المنصف المرزوقي بخصوص إدعائه على تقاعس المؤسسة الأمنية في تأمين السفارة الأمريكية خلال الأحداث التي جدت يوم 14 سبتمبر 2012.


وأكدت النقابة أن هذا الفيديو يتضمن مشاركة الفوج الوطني لمجابهة الإرهاب والفوج الوطني للتدخل السريع وإدارة حماية الشخصيات والمنشأة الرسمية في تأمين خروج السفير والبعثة الدبلوماسية الأمريكية، وكذالك الفوج الوطني للأنياب وإدارة حفظ النظام المركزي بتونس الكبرى من خلال دورهم في حماية المحيط الخارجي للسفارة الأمريكية من اعتداءات المخربين.

وقد قررت النيابة العمومية لدى المحكمة العسكرية الدائمة بتونس فتح تحقيق قضائي بخصوص تصريحات منصف المرزوقي حول عملية إنزال لقوات مارينز أمريكية بالأراضي التونسية، حيث سيقع الاستماع أولا للمنصف المرزوقي وعماد الدايمي بصفته مدير الديوان الرئاسي انذاك، بالإضافة إلى وزير الدفاع الأسبق عبد الكريم الزبيدي ورشيد عمار وكل من سيكشف عنه البحث.

وكان وزير الدفاع الأسبق عبد الكريم الزبيدي قال، في ردّ له على التصريحات التي أدلى بها الرئيس السابق المنصف المرزوقي أنه رفض بصفة قطعية أية عملية إنزال لقوات عسكرية أجنبية بالأراضي التونسية عند اتصال مدير ديوان رئيس الجمهورية عماد الدايمي وقتها به ، طالبا القبول بإنزال “مارينز” بطلب من مسؤولين أمريكيين منهم هيلاري كلينتون.

كما أبدى الجنرال رشيد عمار امتعاضه من تصريحات المرزوقي، مؤكدا أن "الرئيس السابق وحاشيته هم من طالبوا باستقدام "المارينز" إلى تونس عقب أحداث السفارة الأمريكية" ومفيدا أنه "أعلم وزير الدفاع الأسبق عبد الكريم الزبيدي أنه سيأمر بإطلاق النار على كل طائرة إنزال أمريكية تدخل جنوداً أمريكيين إلى تونس".