تراجع انتاج الكهرباء في تونس

تراجع انتاج الكهرباء في تونس

تراجع انتاج الكهرباء في تونس
تراجع اجمالي انتاج الكهرباء في تونس، الى موفي ماي 2020، بنسبة 2 بالمائة ليبلغ 7238 جيغاوات مقابل 7389 جيغاوات، خلال نفس الفترة من سنة 2019، وفق بيانات وزارة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة.

وبينت الوزارة في تقريرها الظرفي حول القطاع الطاقي لشهر ماي 2020 ، ان الانتاج الموجه الى السوق المحلية تراجع بنسبة 6 بالمائة علما وان محطة الانتاج ببرج العامري العاملة بالغاز دخلت طور الانتاج خلال شهر جوان 2019 بقدرة انتاجية في حدود 312 ميغاوات وستبلغ قدرتها الانتاجية ، حال انتهاء القسط الثاني مع نهاية العام الجاري، زهاء 624 ميغاوات.
وشهدت الذورة تراجعا بنسبة 2 بالمائة لتبلغ 2902 ميغاوات، مع موفي شهر ماي 2020، مقابل 2962 ميغاوات، مع موفي ماي 2019 . وقد زادت بنحو 3 بالمائة بين ماي 2019 و ماي 2020
وتراجعت مبيعات الكهرباء ، مع موفي ماي 2020، بنسبة 9 بالمائة مقارنة بشهر ماي 2019 وقد تراجع طلب الحرفاء على الضغط العالي بنسبة 24 بالمائة وحرفاء الضغط المتوسط والمنخفض بنسبة 7 بالمائة وتشكل قطاع السكن 75 بالمائة من طلبات حرفاء التوتر المنخفض.
ولايزال القطاع الصناعي يتصدر قائمة كبار مستهلكي الكهرباء في تونس بنحو 60 بالمائة من اجمالي طلبات الحرفاء خلال الاشهر الخمسة الاولى من 2020.
واستحوذت الشركة التونسية للكهرباء والغاز على نصيب الاسد من انتاج الكهرباء في تونس، خلال الاشهر الخمسة الاولى من سنة 2020، بحصة تقارب 80 بالمائة. وتمثل الكهرباء المستخرجة من الطاقات المتجددة 3،3 بالمائة من اجمالي الانتاج علما وانه تم تعزيز انتاج الكهرباء بالاعتماد على الغاز الطبيعي.
وكشف التقرير ان عديد المشاريع في مجال الطاقة تشهد تقدما على مستوى التنفيذ سواء في الطاقات المستخرجة من طاقة الرياح او الطاقة الشمسية والتي تعود الى الشركة التونسية للكهرباء والغاز او مستثمرين خواص.