تحسبا للوضع في ليبيا، وزارة التجارة، ستضبط برنامجا للتزود بالمواد الاساسية ولرفع التخزين

تحسبا للوضع في ليبيا، وزارة التجارة، ستضبط برنامجا للتزود بالمواد الاساسية ولرفع التخزين

تحسبا للوضع في ليبيا، وزارة التجارة، ستضبط برنامجا للتزود بالمواد الاساسية ولرفع التخزين

اكد وزير التجارة، محسن حسن، السبت، لدى اشرافه على الاجتماع الدوري للمديرين الجهويين، انه سيقع، تحسبا للأوضاع في ليبيا، ضبط برنامج للتزويد بالمواد الاساسية وتكوين احتياطي لأهم المنتجات الضرورية مع الترفيع في مستوى التخزين.


وكشف الوزير خلال ذات اللقاء، ان لجنة المنظومات، التي تمت اعادة احيائها، ستعمل على تطوير جميع المنظومات على غرار الألبان، التي تم اتخاذ عديد الإجراءات لتجاوز الأزمة التي تعرضت لها هذه الاخيرة، وكذلك الدواجن، إذ سيقع التخلي عن برنامج الحصص وتعويضه ببرنامج توافقي للإنتاج مع المهنة.
من جهة اخرى، اكد حسن، ان برنامج تأهيل مسالك التوزيع في قسطه الثاني, سيشمل تأهيل الأسواق الأسبوعية وستكون البداية مع سوق الجمعة بأريانة حتى يصبح سوقا نموذجيا.
وافاد ان البرنامج نفسه، سيتضمن تأهيل المسالخ من اجل ايجاد مسلخ جهوي نموذجي بكل ولاية يستجيب للشروط الصحية.
وبخصوص الانتصاب الفوضوي، اعلن عضو الحكومة، عن تنظيم حملات لمقاومة الانتصاب الفوضوي بهدف للتصدي لكل الممارسات التي من شأنها أن تؤثر سلبا على الاقتصاد الوطني مبرزا دور الوزارة في
الضغط على الأسعار.
وافضى الاجتماع، كذلك، الى الى اقرار جملة من الاجراءات تهم خاصة، تكوين فريق عمل لإعادة النظر في النظام الأساسي لأعوان المراقبة الاقتصادية وإحداث فرقة وطنية متجولة للمراقبة الاقتصادية إضافة الى تركيز فرق قارة بأهم الأسواق مع التداول على اكثر من سوق بلدي في اليوم.
وتتعلق ذات الاجراءات بتنظيم حملات وطنية للمراقبة تشمل مراكز تجميع الحليب ومخازن التبريد وتجارة السيارات المستعملة.