بينهم أطفال ونساء.. السلطات التونسية تطرد 36 مهاجرا إيفواريا نحو الصحراء (فيديو)

بينهم أطفال ونساء.. السلطات التونسية تطرد 36 مهاجرا إيفواريا نحو الصحراء (فيديو)

بينهم أطفال ونساء.. السلطات التونسية تطرد 36 مهاجرا إيفواريا نحو الصحراء (فيديو)
تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر مجموعة من المهاجرين من أصول افريقية وهم في قلب الصحراء الفاصلة بين تونس وليبيا في حالة يرثى لها.

ووفقا للمعلومات الواردة في هذا الفيديو ، تم اعتقال 36 مواطنًا إيفواريًا بينهم 11 امرأة بما في ذلك حامل و 4 أطفال، أمس السبت في صفاقس وتم نقلهم إلى مدنين ثم تم ترحيلهم إلى الصحراء بين تونس وليبيا بأمر من السلطات التونسية .

ونددت منظمات حقوقية في بيان أصدرته اليوم الأحد 4 أوت 2019، بهذه الواقعة التي اعتبرتها استهتار بأرواح المهاجرين وأطفالهم وتعريضهم للخطر عبر طردهم في ظروف مهينة داعية السلطات التونسية بالسماح للمهاجرين بدخول التراب التونسي حتى تتكفل بهم المنظمات الإنسانية.

وحذّرت المنظمات من ارتفاع  الانتهاكات التي يتعرض لها للمهاجرون في تونس داعية في هذا الاطار إلى تحيين المنظومة القانونية ذات العلاقة بالهجرة حتى تتلائم مع روح الدستور الضامنة للحقوق والحريات وتتلاءم مع الالتزامات الدولية، وفق البيان.

ومن بين المنظمات والجمعيات الموقعة على البيان نذكر الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، محامون بلا حدود، تونس ارض اللجوء، الاورومتوسطية للحقوق، اللجنة من اجل احترام الحريات وحقوق الانسان.

 

D’après les informations contenues dans cette vidéo, 36 citoyens ivoiriens auraient été arrêtés hier à Sfax et emmenés à Médenine pour ensuite être déportés dans le désert entre la Tunisie et la Libye. Parmi eux 11 femmes dont une enceinte et 4 enfants. 2 des enfants auraient perdu conscience. Si ces informations s’avèrent véridiques il s’agit d’un fait d’une gravité extrême. Les autorités tunisiennes devraient communiquer immédiatement sur les faits.

Posted by Antonio Manganella on Sunday, August 4, 2019