بعض التفاصيل عن قتيل صفاقس أمس

بعض التفاصيل عن قتيل صفاقس أمس

بعض التفاصيل عن قتيل صفاقس أمس

أفادت عديد المصادر المطلعة والمقربة من القتيل محمد الزوارى الذي اغتيل أمس أمام منزله في مدينة صفاقس أنه كان من طلبة الإتجاه الإسلامي في الجامعة في الثمانينات وأحد مناضلي الإتحاد العام التونسي للطلبة حين كان يدرس في المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس وكان من الاوائل على دفعته غادر تونس سنة 1991 في أواخرها حين اشتدت الملاحقة وحملة الإعتقالات ضد أبناء التيار الإسلامي .


واستقر مدة قصيرة في ليبيا ثم اتجه إلى السودان أين أقام عشرة سنوات تقريبا ثم استقر في سوريا 7 سنوات قبل أن يعود الى تونس نهائيا بعد الثورة ، وتعرف في سوريا إلى قادة حماس وتعاون مع كتائب عزالدين القسام وتلقى دورات تدريبية في سوريا ولبنان وإيران وعمل في تطوير مشاريع التصنيع العسكري بعد عودته إلى تونس عمل في مشروع الطائرات دون طيار وحقق نجاحات كبيرة في ذلك.

وزار محمد الزواري غزة 3 مرات تقريبا عبر الأنفاق واقام فيها لفترات متفاوتة قبل الإنقلاب العسكري في مصر .. أين أدى مهمات في نفس الإطار وكان كثير السفر والتنقل وآخر سفرة كانت للبنان وتوقف أثناء عودته في اسطنبول قبل ان يعود الى تونس ويتم قتله امس الخميس باستعمال الرصاص في مدينة صفاقس.