بعد إيقافه.. مشاهير وإعلاميين يتضامنون مع سامي الفهري

مشاهير وإعلاميون يتضامنون مع سامي الفهري (صور)

مشاهير وإعلاميون يتضامنون مع سامي الفهري (صور)
عبر عدد من المشاهير والإعلاميين عن تضامنهم مع مالك قناة الحوار التونسي سامي الفهري بعد إيقافه أمس الثلاثاء 5 نوفمبر 2019، مع المتصرفة القضائية لشركة كاكتوس بردوكاست ووكيل شركة متعاقدة معها لمدة 5 أيام على ذمة قاضي التحقيق بالقطب القضائي المالي.

وكتب الإعلامي علاء الشابي على صفحت الخاصة على انستغرام: "حتى وإن اختلفنا و انتقلت لقناة التاسعة سأدافع عنك ما دمت بريئا ولم تثبت إدانتك... و سأدافع على صحفيي ومنشطي و تقنيي قناة الحوار التونسي و كأني واحد منهم هذا موقف مبدئي سواء كنت في قناة الحوار أو في قناة التاسعة".

من جانبه استنكر الإعلامي سمير الوافي شماتة البعض قائلا: "الشماتة نذالة...والحبس ساهل وقريب مهما بعدت عن الشر وتجنبت الخطأ...لن تكون ملاكا مهما تطهرت...ستبقى بشرا يزل ويخطئ ويضعف...في جرة عشرة الاف تمدها لموظف في إدارة أو في طريق...في جرة علاقة عابرة مع طفلة...في جرة حادث مرور...لحظة ضعف إنساني...إستسلام لشيطان رجيم...لحظة غضب خارج السيطرة...شيك بسبب أزمة مالية...تصفية حسابات وإنتقام...ظلم وقهر وتسلط...يجيك البلاء يا غافل...!!

لا أحد محصن من ذلك...لا أحد فيكم ملاك...لا أحد أقوى من القدر...الأيام تدور يا صاحبي...لا تشمت ولا تتشفى...قل للسجين والمريض ربي يفرج عليه...وللميت الله يرحمو...حتى لو كانوا ألد أعدائك...ولا تنسى أيضا : المتهم بريء حتى تثبت إدانته...الشماتة نذالة...!!!

سيقول لي البعض كما في الميساجات :
" لقد تشمتوا فيك سابقا وخانوا الماء الملح والعشرة "...!!
أجيبهم " أنا أعامل الناس بأخلاقي وليس بأخلاقهم " !!
...أنا لا أنسى لكنني لا أشمت ولا أكره ولا أتشفى...ولا أنتقم سوى بالنجاح...ربي يفرج عليهم...!"

من جانبها نشرت الإعلامية بية الزردي صورة جمعت سامي الفهري بابنته وعلقت عليها قائلة: "وقل للشامتين صبرا فإن نوائب الدنيا تدور الله يفرج عليك سامي الفهري"

وشاركت الفنانة نوال غشام جمهورها على انستغرام بصورة جمعتها بسامي الفهري وكتبت: "بالله عليكم لا تتشمتو في انسان مهما كانت اختلافاتكم معاه .ربي يعلم ما في الصدور . ربي يخلص حولك يا صديقي".

وكتبت مروى العقربي: "ربي يفرج عليك سامي ويخلص وحلك وترجع لعايلتك".

وعبرت مرام بن عزيزة عن مساندتها المطلقة مع سامي الفهري وزوجته وابنتيه قائلة: "نحن نحبك كما كنت دائما موجودا من أجلنا كنت حاميا لنا وليس جبانا".

كما انهالت التدوينات المساندة لسامي الفهري على حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي من قبل الناشطين .