بعثة أوروبية من 80 شخصا لمراقبة الإنتخابات البلدية

بعثة أوروبية من 80 شخصا لمراقبة الإنتخابات البلدية

بعثة أوروبية من 80 شخصا لمراقبة الإنتخابات البلدية

أفاد الاتحاد الاوروبي بأنه سيشارك في مراقبة الانتخابات البلدية التونسية، بوفد من 80 شخصا يترأسه عضو البرلمان الاوروبي 'فابيو ماسيمو كاستالدو'، لمراقبة الانتخابات البلدية التي ستجري يوم 6 ماي 2018.


وسيبدا فريق من 7 متخصصين في مجال تحليل الانتخابات، في التمركز بتونس العاصمة بداية من يوم 6 افريل الجاري فيما ينطلق 28 مراقبا في العمل بداية من 13 افريل الجاري بمختلف جهات البلاد سيقومون بمراقبة كافة مراحل المسار الانتخابي.

وأوضح الاتحاد الاوروبي على موقعه الالكتروني، ان انتخابات 6 ماي القادمة تمثل مرحلة هامة في دعم المسار الديمقراطي بتونس وتطبيق ما جاء في الدستور الذي يفتح الطريق على مسار طموح للامركزية مشيرا الى التزام الاتحاد الاوروبي في مرافقة الاصلاحات التي تشهدها تونس بما يمكن من ارساء مسار الانتقال الديمقراطي في موعده.

واعتبر 'كاستلدو' ان هذه البعثة ''تندرج في اطار العلاقات الثنائية المميزة بين تونس والاتحاد الاوروبي كما انها تبرهن عن صلابة هذه العلاقة''، وفق تقديره.