بسبب تراكم ديون الصيدلية المركزية.. أكثر من 200 نوع من الدواء مفقود

بسبب تراكم ديون الصيدلية المركزية.. أكثر من 200 نوع من الدواء مفقود

بسبب تراكم ديون الصيدلية المركزية.. أكثر من 200 نوع من الدواء مفقود
أكد أمين المال للنقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة زياد الكراي، أزمة فقدان الأدوية في الصيدليات تفاقمت في الفترة الأخيرة وستتواصل، بسبب تقلص احتياطي الأدوية إلى أقل من 3 أشهر.

وكشف الكراي، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، عن فقدان أدوية محلية الصنع، معتبرا أنّه أمر غيرُ معتاد، وفق قوله.

وأفاد المتحدث، بأنّ أكثر من 200 نوع من الأدوية مفقود في الصيدليات التونسية رغم وجود بعض الأدوية التي لها أدوية جنيسة تعوّض الدواء الأصلي، بحسب تصريحه.

وأوضح أمين مال النقابة، أنّ أزمة الأدوية تعود أساسا إلى تراكم ديون الصيدلية المركزية لدى المزوّدين ما أدّى إلى عدم توفرها بالكميات المطلوبة، مبرزا أن ذلك حال دون القدرة على توريد هذه الأدوية، خاصة منها أدوية الأمراض المزمنة وأمراض الأعصاب وضغط الدم وغيرِها، على حد تعبيره.