باريس: مقتل شاب تونسي بالرصاص لأنه تأخر في إعداد ''سندويتش'' لحريف!

باريس: مقتل شاب تونسي بالرصاص لأنه تأخر في إعداد ''سندويتش'' لحريف!

باريس: مقتل شاب تونسي بالرصاص لأنه تأخر في إعداد ''سندويتش'' لحريف!
أقدم أحد الزبائن الفرنسيين، أمس السبت 17 أوت 2019، على قتل شاب تونسي يعمل بمطعم بضاحية ''Noisy-le-Grand''، شرق باريس، بسبب "التأخير" في الحصول على شطيرة طلبها.


وقالت وكالة "فرنس برس"، إن الزبون قتل النادل لأنه اضطر للانتظار بعض الوقت للحصول على الشطيرة التي طلبها، فيما أكّدت تقارير صحفية فرنسية أن الشاب هو تونسي الجنسية ويدعى "فارس" و يبلغ من العمر 28 عاما أصيل مدينة جربة و قاطن في باريس.

و ذكرت وسائل اعلام فرنسية أن "فارس" تعرض لاطلاق نار من حريف في المطعم (Le Mistral) الذي يشتغل فيه بعد أن اعتبر المجرم أنه تأخر في اعداد "ساندويتش" له.

باءت محاولات إسعاف الشاب التونسي، بالفشل، وتوفي على عين المكان.

وفرّ المسلح الذي قال شهود إنه فقد أعصابه "لأن شطيرته لم تجهز بسرعة كافية"، الأمر لم يرق له. و ما تزال عمليات البحث عن القاتل متواصلة خاصة و أنه تحصن بالفرار.

ولفتت تقارير إلى أن الجريمة صدمت سكان الحي الذي تجمع خارج المطعم الذي يقدم الأكلة الخفيفة والبيتزا، وقال أحدهم إنه :" أمر لا يصدق، يقتل من أجل شطيرة!".

 



إقرأ أيضاً