باحث تونسي يحوّل منزله إلى مركز ثقافي

باحث تونسي يحوّل منزله إلى مركز ثقافي

باحث تونسي يحوّل منزله إلى مركز ثقافي

كشف زاد شاه ، وهو باحث واستاذ جامعي تونسي يقيم بين تونس وباريس أنه يحضر لمشروع ثقافي وهو شقة اوفيلا كبيرة بحمام الشط لافتتاحه في مطلع الصيف ، موضحا ان هدفه الأساسي مساعدة المبدعين الشبان ماديا ومعنويا على احياء التراث البدوي.


وقال الباحث التونسي إن فكرة بعث المركز الثقافي تعود الى عدة سنوات لما لاحظ خلال زياراته الى تونس ان عددا كبيرا من المبدعين الشبان ، وخصوصا المقيمين منهم في المناطق الداخلية ، يشتكون من عدم توفر فضاءات ثقافية مهيأة ينجزون فيها مشاريعهم الفنية ، اضافة الى افتقارهم للإمكانيات المادية.

وأشار زاد شاه إلى أنه وبصفته باحثا مختصا في الفرجة الاحتفالية ولديه من الإمكانيات المعرفية والمادية، رأى ان من واجبه مساعدة المبدعين الشبان المهتمين خصوصا بالتراث البدوي الذي بدأ في نظره بالاندثار ، وفق تصريحه لجريدة الشروق الصادرة السبت 11 مارس 2017 .

وأكد أن مساعدته تتلخص في توفير الفضاء وهو شقة او فيلا على ملكه الخاص بجهة حمام الشط ، بدأ في تهيئتها منذ اربع سنوات ، لكل من يرغب في القيام بعمل إبداعي. مضيفا أنه الى جانب توفير الفضاء مجانا للتمارين، سيتكفل بمصاريف الانتاج وكل متطلبات العمل ومبيت المبدعين اذا لزم الامر، وتوزيع العروض، سواء بشراء عدد من التذاكر اوصرف منح مالية للمبدعين خلال العروض المقامة خصوصا في المناطق النائية.