الولايات المتحدة تتعهد بالوقوف إلى جانب تونس في مكافحتها للارهاب

الولايات المتحدة تتعهد بالوقوف إلى جانب تونس في مكافحتها للارهاب

الولايات المتحدة تتعهد بالوقوف إلى جانب تونس في مكافحتها  للارهاب
التقى وزير الدفاع الوطني الوطني عبد الكريم الزبيدي صباح اليوم الثلاثاء 22 جويلية 2019، مع سفير الولايات المتحدة الامريكية بتونس دولاند بلوم وذلك في اطار متابعة الانشطة التي تمت برمجتها في اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة التونسية الامريكية المنعقدة بولاية وايمونغ في افريل الماضي 

وعبر الطرفان وفق بلاغ لوزارة الدفاع عن ارتياحهما لنجاح اشغال اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة التونسية الامريكية وكذلك اشغال الحوار الاستراتيجي التونسي الامريكي المنعقد بواشنطن خلال شهر جويلية الجاريس حول المسائل الامنية والعسكرية والاقتصادية.

وقد عبر سفير الولايات المتحدة الامريكية عن مواصلة بلاده الوقوف الى جانب تونس في مكافحتها للارهاب ودعم المؤسسسة العسكرية في عدة مجالات تتعلق بامن الحدود والتكوين والتدريب والمساعدة الفنية وتوفير التجهيزات والمعدات المتلائمة مع التهديدات غير التقليدية مشددا على مزيد التعاون في مجال تكوين الافراد في مجال نزع ومجابهة الالغام.

من جهته اشاد وزير الدفاع بالمناسبة بمستوى التعاون المتميز بين البلدين حيث شهد هذا التعاون في السنوات الاخيرة تطورا نوعيا وكميا في مجالات التكوين والتدريب ودعم التجهيزات المتلائمة مع التهديدات غير التقليدية والمساهمة في دعم منظومة المراقبة الالكترونية على الحدود البرية والبحرية مع امكانية مساهمة الجانب الامريكي في تمويل انجاز المرحلة الثالثة من المشروع للتغطية الكاملة الجنوبية الشرقية

كما ثمن دعم الولايات المتحدة الامريكية بخصوص اقتناء معدات جديدة لتعزيز القدرات العملياتية للمؤسسة العسكرية خاصة في ما يتعلق بمقاومة الارهاب والجريمة المنظمة والتصدي للهجرة غير الشرعية