الوضع الليبي محور لقاء الجهيناوي وسفيرة المملكة المتحدة بتونس والسفير البريطاني لدى ليبيا

الوضع الليبي محور لقاء الجهيناوي وسفيرة المملكة المتحدة بتونس والسفير البريطاني لدى ليبيا

الوضع الليبي محور لقاء الجهيناوي وسفيرة المملكة المتحدة بتونس والسفير البريطاني لدى ليبيا

استقبل وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي أمس الأربعاء 21 جوان 2017، بمقر الوزارة سفيرة المملكة المتحدة بتونس لويز دي سوزا التي كانت مرفوقة بالسفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت أين تناول اللقاء واقع العلاقات التونسية البريطانية وسبل تطويرها في مختلف المجالات بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر بخصوص الوضع في ليبيا وآفاق الحل السياسي في هذا البلد.


وعبر الوزير خلال اللقاء عن ترحيب تونس بتعيين غسان سلامة رئيسا لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، مؤكدا دعم تونس للجهود الأممية ولدور الأمم المتحدة الأساسي والجوهري في التقدم بالمسار السياسي في ليبيا.

كما استعرض في هذا المجال المساعي التي تبذلها تونس لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء الليبيين في إطار مبادرة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي التي أصبحت مبادرة ثلاثية بعد توقيع وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر يوم 20 فيفري الماضي ''إعلان تونس للتسوية السياسية الشاملة في ليبيا''.

وذكّر خميس الجهيناوي بالمناسبة بجلسة العمل التي جمعته بوزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون يوم3 ماي الماضي بتونس، مؤكدا حرص تونس على تعزيز العلاقات الثنائية مع المملكة المتحدة في مختلف المجالات ومواصلة التشاور بين البلدين حول القضايا الإقليمية والدولية.