الناطق باسم الحكومة: تونس تقترض لتستهلك..والمفاوضات مع صندوق النقد صعبة !!

الناطق باسم الحكومة: تونس تقترض لتستهلك..والمفاوضات مع صندوق النقد صعبة !!

الناطق باسم الحكومة: تونس تقترض لتستهلك..والمفاوضات مع صندوق النقد صعبة !!
قال الناطق باسم الحكومة نصر الدين النصيبي أنه سيتم توجيه الأموال التي تحاول تونس الحصول عليها من صندوق النقد الدولي لانجاز مشاريع جديدة و تمكين القطاع الخاص من الاستثمار فيها بهدف خلق الثروة و تحسين عيش التونسيين و البنية التحتية و الخدمات وتسديد الديون .

وشدد النصيبي  في تصريح على القناة الوطنية الأولى على أن تونس تضطر للاقتراض حتى تستهلك و ذلك بسبب دعم المحروقات و المواد الأساسية و أجور موظفي الدولة و نفقات المؤسسات العمومية التي لا تنجح في تغطية جميع حاجياتها في وقت كان من المفروض فيه أن تجلب موارد للدولة وهو ما يتطلب إصلاحا.

ووصف  نصر الدين النصيبي المحادثات مع صندوق النقد للتوصل إلى اتفاق قرض بالصعبة، قائلا أن الصندوق حذر جدا وذلك بسبب فشل تونس في تطبيق اتفاقين سابقين ما أدى إلى خسارتها شيئا من ثقة صندوق النقد الدولي .

وأفاد المصدر ذاته أن الحكومة أثبتت أن جميع الضمانات موجودة حتى تنزل برنامجها الإصلاحي على أرض الواقع مع مرافقة من صندوق النقد الذي سيصرف بعد التوصل معه إلى اتفاق، الأموال على أقساط ، مشيرا إلى أن المحادثات دارت بشكل جيد و نجحت خلالها تونس في استعادة ثقة الصندوق.