الناصر الشارني: 'واقع التعليم الخاص في تونس فيه الغثّ و فيه السّمين'

الناصر الشارني: 'واقع التعليم الخاص في تونس فيه الغثّ و فيه السّمين'

الناصر الشارني: 'واقع التعليم الخاص في تونس فيه الغثّ و فيه السّمين'

قال رئيس نقابة مؤسسات التعليم الخاص ناصر الشارني خلال استضافته في برنامج 'رأس A رأس' على قناة نسمة اليوم الاثنين 23 أكتوبر 2017، إن 'واقع التعليم الخاص منذ سنوات في تونس فيه الغث و فيه السمين'.


و أوضح الشارني أن إشكاليات قطاع التعليم الخاص تتمثل في وجود عديد المؤسسات المحتاجة إلى التأهيل و التنظيم على مستوى التشريعات القانونية التي وصفها بالمتآكلة، خاصة و أن الدولة في ظاهرها تهتم بقطاع التعليم الخاص و لكن في الحقيقية لا وجود لتطورات أو اقتراحات لتطويره.

كما بيّن ضيف البرنامج أن نقابة مؤسسات التعليم الخاص دعت الدولة في عديد المناسبات إلى الجلوس على طاولة الحوار و التشاور معا حول السبل الكفيلة لتنظيم القطاع، مؤكدا أن مقترحاتهم بقيت سجينة الرفوف، داعيا في الإطار ذاته وزير التربية إلى منح مؤسسات التعليم الخاص فرصة لتكوين إطارها التربوي شأنها شأن مؤسسات التعليم العمومي والإشراف عليها للحدّ من التجاوزات العديدة في المؤسسات الخاصة.

و في ختام حديثه في برنامج 'رأس A رأس' طالب رئيس نقابة التعليم الخاص ناصر الشارني الوزارة المعنية بمراجعة سقف منح الرخص للمؤسسات التعليمية الخاصة للقضاء على تلك المؤسسات التي لا تستجيب للشروط القانونية و التي تعتبر جريمة في حق التعليم،وفق تعبيره، رافضا فيما يتعلق بموضع التعليم الخاص الجامعي تسجيل تلميذ لم يتحصل على شهادة البكالوريا في مؤسسات تعليم خاصة لاستكمال تعليمه.