المنصري: نبيل القروي له كل الحقوق والواجبات

المنصري: نبيل القروي له كل الحقوق والواجبات

المنصري:  نبيل القروي له كل الحقوق والواجبات
قال عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، محمد التليلي المنصري في تصريح اعلامي اليوم الاثنين 16 سبتمبر 2019، "إن المترشح نبيل القروي له كل الحقوق والواجبات وليس لدينا أي مانع بأن يمارس حملته الانتخابية داخل السجن أو بعد أن يطلق القضاء سراحه".

وأكد المنصري، أن هيئة الانتخابات لا يمكن لها التدخل في أعمال السلطة القضائية، وأن دور الهيئة التي لها سلطة ترتيبية تقتصر على مجالها فقط وأنها لا تتدخل في جرائم الحق العام التي هي من اختصاص السلطة القضائية.

وأضاف قوله "بالنسبة للهيئة إذا مر القروي للدور الثاني أو ترشح فنحن كهيئة نصرح بفوزه وينتهي دورنا"، مشيرا إلى أن الحكم الجزائي في تونس حتى وإن قضى بالإدانة ليس مانعا من موانع الترشح، إلا في صورة صدور حكم بات استوفى كل أطوار التقاضي وأن يضم الحكم عقوبة تكميلية تقضي حرفيا بحرمان الشخص المعني من ممارسة حقوقه المدنية والسياسية.

يشار إلى أن نبيل القروي المترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها عن حزب "قلب تونس "، موقوف على ذمّة القضاء في قضية رفعتها منظمة "أنا يقظ" بخصوص شبهة غسل وتبييض الأموال.

ورفضت دائرة الإتهام الصيفية بمحكمة الإستئناف بتونس يوم 5 سبتمبر 2019 مطلبا للإفراج عنه والإبقاء على التدابير الاحترازية التي تمّ اتخاذها منذ فترة ضد الشقيقين القروي، والمتعلّقة بتحجير السفر وتجميد التعامل على ممتلكات نبيل القروي الذي يرأس حاليا حزب "قلب تونس".