المنستير: تسجيل عدد من الخروقات الإنتخابية بجملة من مراكز ومكاتب الإقتراع 

المنستير: تسجيل عدد من الخروقات الإنتخابية بجملة من مراكز ومكاتب الإقتراع 

المنستير: تسجيل عدد من الخروقات الإنتخابية بجملة من مراكز ومكاتب الإقتراع 
سجّلت، اليوم الأحد 13 أكتوبر 2019، عمليّة الاقتراع للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها في دورها الثاني، جملة من الخروقات الانتخابية، على غرار محاولة التأثير على الناخبين من قبل أنصار المترشحين، وذلك وفق ما ذكره عدد من الملاحظين المحليين بالمنستير.

وفي الإطار ذاته، فقد تمَ معاينة محاولة شخص التأثير على ناخب أمام مركز الإقتراع الحرية بالمكنين، مقابل حضور عدد قليل لممثلي المترشحين للرئاسية في مكاتب ومراكز الإقتراع.

وأشارت كلّ من وئام بلعانس رئيسة مشروع ملاحظة الانتخابات في إطار ائتلاف "أنا ألاحظ"، وؤئام الشاوش رئيسة جمعية "أبولون"، خلال نقطة صحفية اليوم بمقر الجمعية بقصر هلال، الى رصدهم جملة من الخروقات الانتخابية إلى غاية منتصف النهار، من بينها نقص في المواد الانتخابية الحساسة (الكيس الآمن الكبير) في مراكز اقتراع زاوية قنطش، ومدرسة بورقيبة بجمال، ومدرسة غرة جوان بالمنستير ومدرسة عبد لله فرحات بالوردانين.
 كما تمَ تسجيل نقصا في مواد إنتخابية حساسة أخرى وهو الحبر المخصص لتحبير الطابع الذي يستعمل في ختم ورقة الاقتراع وذلك في مدرسة المعتمر الساحلين المكتب عدد 1.

وعلى صعيد متصل، سجّل المكتب عدد 6 بمركز الإقتراع مدرسة الأخلاق بالمكنين، بعض الازدحام داخل مركز الاقتراع، حيث إستغل أحد الناخبين الوضع ليخرج معه ورقة اقتراع والتي تسمى بـ"الورقة الدوارة"، فضلا عن محاولة كلّ من رئيس مكتب الاقتراع عدد1 بمركز الاقتراع بوغزالة بقصر هلال ورئيس المكتب عدد1 بمركز الاقتراع الأخلاق بالمكنين، التأثير على الناخبين للتصويت لصالح أحد المترشحين.

هذا ورصد الملاحظون وجود عطب في صندوق الاقتراع على مستوى فتحته العليا المخصصة لإيداع ورقة الاقتراع، وامتناع أحد الناخبين من وضع السبّابة في الحبر الإنتخابي والتأثير على الناخبين في مدرسة بوحجر من قبل ممثلي أحد المترشحين، ودخول مرافق لناخب للخلوة واتمام عملية الاقتراع عوضا عنه في مركز الإقتراع المدرسة الابتدائية غرة جوان المنستير المكتب رقم1.

ويشار الى أن في مركز الاقتراع المدرسة الابتدائية الاخلاص بالمكنين (المكتب رقم1)، أفاد الملاحظون بأنهم سجلوا محاولة تأثير رئيس مكتب على أحد الناخبين وتوجيهه لانتخاب أحد المرشحين، الى جانب شراء ذمم الناخبين من قبل أنصار أحد المترشحين أمام مركز الإقتراع المدرسة الإبتدائية بوحجر، وذلك حسب كلّ من وئام بلعانس ووئام الشاوش.