توقف 300 مطعم سياحي عن النشاط..والسبب؟

توقف 300 مطعم سياحي عن النشاط..والسبب؟

توقف 300 مطعم سياحي عن النشاط..والسبب؟

أكد رئيس الجامعة التونسية للمطاعم السياحية، محمد الصادق كوكا، أن ما يقارب 300 مطعم سياحي في تونس من جملة 650 مطعم قد توقفوا عن النشاط، خلال السنوات الأخيرة، في حين يتم عرض البقية للبيع.


وأوضح كوكا، خلال جلسة إستماع عقدتها لجنة المالية والتخطيط والتنمية، اليوم الاثنين 13 نوفمبر 2017، بمجلس نواب الشعب، حول مشروع قانون المالية لسنة 2018، أن المطاعم السياحية هي من أكثر المؤسسات المتضررة وذلك بسبب نظام التكفل الكامل الذي أصبحت تعتمده النزل في السنوات الأخيرة والذي يجعل الحريف لا يغادر النزل حتى للتعرف على خصائص البلد.

وتعاني المطاعم السياحية من المنافسة غير الشريفة من طرف قاعات الشاي رغم أنها لا تستجيب لشروط المطاعم حتى على مستوى تكوين العملة إلى جانب مشكل الضغط الجبائي الذي جعل عشرات المهنيين يغلقون مطاعمهم بسبب عدم إمكانية الخلاص.

واستغربت الجامعة التونسية للمطاعم السياحية من الرفع في نسبة الأداء على القيمة المضافة من 6 بالمائة إلى معدل يتراوح بين 14 و16 بالمائة بما أن رقم معاملات المطاعم السياحية مقسم بين 6 بالمائة بالنسبة للأكل و18 بالمائة للكحول، خاصة وأن هذه النسبة ساهمت في تطوير مداخيل الدولة.

وطالبت الجامعة بالإبقاء على نسبة المعلوم على الإستهلاك بـ 6 بالمائة على غرار ماهو معمول به في كل بلدان العالم بين 5 و5.5 بالمائة.

كما دعت إلى ترشيد قطاع قاعات الشاي ومراجعة عدد من القوانين والتشريعات لاسيما في ما يتعلق ببيع المشروبات الكحولية التي بلغت عائداتها على الدولة 180 مليون دينار في سنة واحدة.