اللجوء لعمّال الحضائر والشباب العاطل عن العمل لجني الزيتون

اللجوء لعمّال الحضائر والشباب العاطل عن العمل لجني الزيتون

اللجوء لعمّال الحضائر والشباب العاطل عن العمل لجني الزيتون
أكد وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، سمير الطيب انه سيتم اللّجوء الى عمّال الحضائر وشركات البيئة وكذلك الشباب العاطل عن العمل لمواجهة النقص الحاصل على مستوى اليد العاملة لموسم جني الزيتون الحالي، الذي يتطلب 20 مليون يوم عمل.

وأضاف الطّيب، خلال ندوة صحفية انعقدت، اليوم الخميس 28 نوفمبر 2019، بمقر الوزارة، أنّ تقديرات الإنتاج لهذا الموسم تناهز 1.75 مليون طن من الزيتون و350 ألف طن من زيت الزيتون منها 250 ألف طن للتصدير.
وتقدّر الطاقة الوطنية لخزن زيت الزيتون بحوالي 400 ألف طن موزعة بين الديوان الوطني للزيت (100 الف طن) والخواصّ (300 ألف طن)، وهي طاقة تخزين كافية لاستيعاب هذا الانتاج القياسي.
واستعرض الطيب الاجراءات التي قرّرها المجلس الوزاري الأخير حول قطاع الزيتون مشيرا الى انطلاق الحملات الترويجية التي تستهدف السوق الداخلية بأسعار تفاضلية لفائدة المستهلك عبر توفير 500 طن من زيت الزيتون في عبوات ذات سعة 5 لترات بسعر التكلفة (بين 6500 و 6700 مليم للتر