الكاتب المصري أحمد قنديل: '' نعم تونس هي الاستثناء ''

الكاتب المصري أحمد قنديل: '' نعم تونس هي الاستثناء ''

الكاتب المصري أحمد قنديل: '' نعم تونس هي الاستثناء ''
عـبّر الكاتب المصري البارز أحمد قنديل عن إعجابه بمدى ''صمود وقوّة الدولة التونسيّة بشعبها ومؤسّساتها في ظلّ وفاة الرئيس الباجي قائد السبسي''. 

 

ففي تدوينة نشرها، على حسابه الشخصي بالفايسبوك، قال قنديل ''يموت رئيس جمهوريتهم .. وتستمر مؤسسات الدولة دون توقف .. ولا تعلن حالة الطوارئ''.

كما أشاد بـ''الإنتقال الديمقراطي السلس'' وتقّلد محمد الناصر رئاسة الجمهوريّة طبقا بأحكام الفصل 84 من الدستور لمدّة 90 يوما إلى حين تنصيب رئيس جديد لتونس، وقال في هذا السياق ''بل وتنتقل الرئاسة المؤقتة إلى رئيس مجلس النواب في خلال 5 ساعات بسلاسة وهدوء، ودون أن تملأ الشوارع دبابات جيشهم ولا عربات شرطتهم المصفحة''.

وثمّن أيضا ''لحمة الشعب التونسي الذّي بكى رئيسه الراحل وترحّم عليه وتوحّدوا جميعا واستماتوا في الدّفاع عن الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي ضدّ كلّ من أساء إليه بعد وفاته من داخل تونس أو خارجها''

 وتوجّه بالتحيّة إلى تونس وشعبها قائلا '' لا تظنوا أني أتحدث عن جمهورية من جمهوريات أوروبا ., بل دولة عربية  هي تونس .. .نعم تونس فلا عاش في تونس من خانها ....كل التحية لتونس وكوادرها وشعبها''.