العقيد بلحسن الوسلاتي: ''عملية البحث عن جثث ضحايا غرق مركب المهاجرين غير الشرعيين في صفاقس عملية معقدة تقنيا''

العقيد بلحسن الوسلاتي: ''عملية البحث عن جثث ضحايا غرق مركب المهاجرين غير الشرعيين في صفاقس عملية معقدة تقنيا''

العقيد بلحسن الوسلاتي: ''عملية البحث عن جثث ضحايا غرق مركب المهاجرين غير الشرعيين في صفاقس عملية معقدة تقنيا''

قال العقيد بلحسن الوسلاتي الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني في اتصال هاتفي مع برنامج 'هات الصحيح' على قناة نسمة اليوم الاثنين 16 أكتوبر 2017، إن عملية البحث على جثث ضحايا اصطدام مركب المهاجرين غير الشرعيين بخافرة الجيش الوطني هي عملية معقدة تقنيا و تختلف عن حادث الاصطدام البري.


و أرجع العقيد تفاصيل العملية إلى إجراءات تقنية، خاصة و أن عملية البحث لا تقتصر على حدود الاصطدام،مؤكدا أنه تم انتشال جثث تبعد 2 كلم من مكان الحادثة.

كما أشار الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع إلى أن عملية البحث عن الجثث لم تشهد تأخيرا و هي عملية عادية و أجالها معقولة، خاصة وانه تم الاعتماد على تقنيات من قبيل مسبار للاستشعار و باخرة مختصة، مؤكدا أنه يصعب تحديد الإشارة في البحر نظرا لاضطرابه ، بالإضافة إلى مسافة المركب و نوعية المادة المصنوعة منه، وفق قوله.

كما أفاد الوسلاتي بأن عملية البحث ماتزال متواصلة و سيتم إعلام أهالي الضحايا بالمستجدات في الإبان.