العثور على جثة سجين بالمرناقية.. الإدارة العامة للسجون توضح

العثور على جثة سجين بالمرناقية.. الإدارة العامة للسجون توضح

العثور على جثة سجين بالمرناقية.. الإدارة العامة للسجون توضح

أصدرت الإدارة العامة للسجون والإصلاح، اليوم الجمعة 12 أفريل 2018، توضيحات حول ظروف وفاة سجين مُودع بالسجن المدني بالمرناقية.


وقالت إن المعني "أقدم في حدود الساعة 11 و49 دقيقة من صباح يوم الأربعاء الماضي، على تسوُّر جدار المطبخ وألقى بنفسه بصفة مباغتة من أعلى السطح، مما تسبّب في وفاته على عين المكان".

وأضافت الإدارة أنه "تم إعلام ممثل النيابة العمومية لدى المحكمة الإبتدائية، في الإبان، والتي أذنت إثر معاينتها لجثة الهالك، بوضعها على ذمة الطبيب الشرعي وفتح بحث تحقيقي للوقوف على الأسباب الحقيقية للوفاة"، بدورها تولّت الإدارة العامة للسجون والإصلاح، فتح بحث إداري في الغرض.

وأشارت إدارة السجون والإصلاح في بيان توضيحي، إلى أن "السجين المذكور كان معنيا ببرنامج التأهيل في مجال التكوين في اختصاص البستنة".

السجين المتوفي من مواليد سنة 1977 دخل الى سجن المرناقية منذ اشهر في قضيتي حق عام متعلقة في قضية سرقة و'براكاج' وقد تم مؤخرا ادراجه ضمن ما يعرف بتأهيل المساجين المتميزين بحسن السلوك والخلق ليتفاجأ اعوان الوحدة السجنية بالمرناقية بالعثور عليه جثة هامدة خلف مطبخ السجن.