الطبوبي:  لوْلا اتحاد الشغل لَمَا نجحت الثورة

الطبوبي:  لوْلا اتحاد الشغل لَمَا نجحت الثورة

الطبوبي:  لوْلا اتحاد الشغل لَمَا نجحت الثورة
أكد أمين عام اللإتحاد التونسي للشغل في كلمة ألقاها في ساحة محمد علي  بمناسبة الذكرى التاسعة للثورة التونسية اليوم الثلاثاء 14  جانفي 2020 أن بعض الأصوات النشاز تَدَّعي اليوم ملكيّة الثورة وأحقية التكلّم باسمِها، معتبرا أن لا صلة لها بها وتتجرّأ بكل صَفَاقَةٍ على اتّهام وحشر اتحاد الشغل الذي  ضمن قوى الثورة المضادة.

وأشار الطبوبي إلى أنه  لوْلا الاتحاد العام التونسي للشغل، لَمَا نجحت ثورة 17 ديسمبر 14 جانفي وَلَمَا رَحَلَ رمز النظام الاستبدادي السابق.
وأضاف أن الاتحاد هو حاضِنُ الثورة وهو مؤطِّرُها الأساسي، والدافع لها، أَحَبّ من أَحَبَّ وَكَرِهَ من كَرِهَ منوها إلى أن المنظمة الشغيلة يعتبر  الطّرف الرئيسي الذي كان له الدور الحاسم في الاجهاز على النظام بِسِلْسِلَةِ الإضرابات القطاعيّة والجهويّة التي شَنَّها تباعًا.