''الشعب يريد'' يناشد الجنرال محمد صالح الحامدي الترشح للإنتخابات الرئاسية القادمة

''الشعب يريد'' يناشد الجنرال محمد صالح الحامدي الترشح للإنتخابات الرئاسية القادمة

''الشعب يريد'' يناشد  الجنرال محمد صالح الحامدي الترشح للإنتخابات الرئاسية القادمة
دعا حزب الشعب يريد، اليوم الإثنين 31 ماي 2021، كافة ''الأطراف السياسية والمنظمات الوطنية والإجتماعية إلى عدم تمطيط الأزمة والإقرار بالفشل و إنسداد أفق الحوار وإعادة الكلمة الفصل للشعب ليقول كلمته عن طريق إنتخابات تشريعية ورئاسية سابقة لأوانها''.

وأكّد حزب الشعب يريد، في بيان، على ''ضرورة التوافق على تغيير القانون الإنتخابي قبل إجراء انتخابات سابقة لأوانها حتى لا تصبح هذه الإنتخابات حلا عبثيا يعود بنا إلى نقطة البداية''.
كما دعا رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى الإيفاء بعهده لشباب تونس ليلة إنتخابه و تعهده بإرجاع الأمانة لأصحابها في حال فشله في تحقيق إرادتهم و مطالبهم. 

ودعا حزب الشعب يريد، أيضا، الأمير لواء المتقاعد محمد صالح الحامدي إلى ''تلبية نداء الواجب والإنخراط في الشأن العام والترشح للإنتخابات الرئاسية القادمة وعدم البقاء على الحياد أمام الخطر الداهم الذي يتهدد الدولة والذي وصل مداه حتى أصبحنا نرى أطرافا توظف جنرالات لم تعرف لهم بطولات سوى توجيه الأشرعة ضد مسار الرياح أو إصلاح مركبات و عتاد''.