الدولة تسترجع أكثر من 20 ألف هك من أراضيها المستولى عليها

الدولة تسترجع أكثر من 20 ألف هك من أراضيها المستولى عليها

الدولة تسترجع أكثر من 20 ألف هك من أراضيها المستولى عليها

استرجعت الدولة التونسية مساحات هامة من الأراضي التابعة لها والمستولى عليها منذ 14 جانفي 2011، وبلغت نحو 20113 هكتارا في صيغة عقارات دولية من جملة 34 ألف هكتار، وفق بلاغ أصدرته وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية اليوم الاثنين 23 أكتوبر 2017.


وتصدرت ولاية باجة النسبة الأكبر في استرجاع العقارات الدولية المستولى عليها، بمساحة 3115 هك، فيما لم يتم تسجيل أي اعتداء على ملك الدولة الخاص على مستوى ولاية تطاوين.

وتمت عمليات الاسترجاع عبر آليات مختلفة، من بينها قرارات الإخلاء وإسقاط الحق وتنفيذ الأحكام القضائية، وسيتم تسليم الأراضي إلى ديوان الأراضي الدولية الذي يتولى استصلاحها وإعادة هيكلتها.

وبينت الوزارة ان عملية استرجاع الدّولة لعقاراتها تتنزل في إطار التصدّي لكلّ الاعتداءات والتجاوزات التي يتعرض لها الملك العمومي في أغلب مناطق الجمهورية و تأكيدا على علوية القانون وتكريسا لهيبة الدّولة.

كما نوهت الوزارة بـ الدور الهام الذي اضطلع به الولاة ومختلف أجهزة الدّولة في هذه العملية، إضافة إلى استجابة العديد من المواطنين لنداء الوزارة وقاموا بتسليم العقارات المستولى عليها إلى السلط الإدارية المعنية بشكل متحضر حسب نص البلاغ.