الحرس الوطني : النقابة العامة تطالب وزير الداخلية بحماية اعضائها من الضغوططات

الحرس الوطني : النقابة العامة تطالب وزير الداخلية بحماية اعضائها من الضغوططات

الحرس الوطني : النقابة العامة تطالب وزير الداخلية بحماية اعضائها من الضغوططات

طالبت النقابة العامة للحرس الوطني في بيان لها عشية اليوم الاحد وزير الداخلية التسريع في مقابلتها لشرح عدد كن المسائل وتحمل المسؤولية في حماية الأعضاء المسيرة للنقابة مركزيا وجهويا من الضغوطات المسلطة عليهم.


وتاتي هذه المطالب وفق نص البيان إثر نقلة بعض النقابيين والسعي الى ضرب علاقات النقابة مع شركائها. ونددت النقابة بحملات تشويه تاريخهاالذي وصفته ب" النضالي" وذلك باتهامها بالتسيس والتعامل مع جهات مشبوهة. وذكر البيان بنضال النقابة العامة للحرس الوطني التي افضت بالخصوص "الى بعث ادارة الأبحاث في القضايا الارهابية والتصدي لمحاولة منح قطعة أرض لبناء قاعة عمليات وادارات تابعة لوزارة الداخلية داخل ثكنة العوينة وذلك اضافة الى تمكين الأعوان من حمل السلاح الفردي خارج أوقات العمل".

وقالت النقابة العامة للحرس الوطني في بيانها" انه تبين لها أن النقابيين القائمين بحملة التشويه هم من قاموا في السابق بتنحية آمر الحرس الوطني وتنصيب آخر وفي طرد الرؤساء الثلاثة من ثكنة العوينة ايام حكم الترويكا والتي بقيت وفق نص البيان "وصمة عار على سلك الحرس الوطني" وذلك الى جانب الاحتجاجات أمام الثكنة لطرد الكوادر الأمنية "بتعلة الأمن الموازي" ودعمهم للإرهاب وفق ما ورد في نص البيان.