الحالة الصحّية لمرضى كورونا المقيمين بالمستشفى الجهوي بقفصة

الحالة الصحّية لمرضى كورونا المقيمين بالمستشفى الجهوي بقفصة

الحالة الصحّية لمرضى كورونا المقيمين بالمستشفى الجهوي بقفصة
 وصف المدير الجهوي للصحّة بقفصة، سالم ناصري، الحالة الصحّية لـ3 مصابين بعدوى فيروس "كورونا" يقيمون بالمستشفى الجهوي بقفصة بـ"المستقرّة".

وقال في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للانباء، أن الوضع الصحّي لثلاثة مصابين بفيروس "كورونا" تقرّر إيوائهم في الفترة الاخيرة بالمستشفى الجهوي حسين بوزيان بقفصة وهو مستقرّ وأنهم يتلقّون العلاج المناسب وإن إطارات طبّية وشبه طبّية بصدد الاشراف على علاجهم ومتابعة حالتهم الصحّية.

وبيّن هذا المسؤول، من ناحية اخرى، أنّه بعد أن تمّ الاسبوع الماضي نقل مصابين إثنين بكورونا من المتلوي إلى مركز مخصّص لإيواء المصابين بالمنستير، فقد تمّ كذلك اليوم الثلاثاء نقل مصاب ثالث إلى نفس المركز وهو المصاب الذي أعلن صبيحة اليوم عن إلتقاطه لعدوى فيروس كورونا.

وأوضح سالم ناصري، في هذا السياق، أن قرار إيواء مصابين بالمستشفى ونقل آخرين إلى مراكز إيواء يضبطه البروتوكول العلاجي الذي ضبطته وزارة الصحة للحدّ من إنتشار عدوى فيروس كورونا، مضيفا أن إلإيواء بالمستشفيات يشمل المصابين الذين تتطلّب حالتهم الصحية العلاج والادوية. فيما يشمل الايواء بالمراكز المصابين حاملي الفيروس ممّن لم تظهر عليهم أعراض، قائلا أن الهدف من إيوائهم بهذه المراكز هو لضمان عزلهم ولمراقبة حالتهم الصحّية.