الجامعة العامة للنقل تحذّر من الوضع الكارثي لقطاع النقل في تونس

الجامعة العامة للنقل تحذّر من الوضع الكارثي لقطاع النقل في تونس

الجامعة العامة للنقل تحذّر من الوضع الكارثي لقطاع النقل في تونس
عبرت الجامعة العامة للنقل عن قلقها إزاء "الوضعية الكارثية التي يمر بها قطاع النقل وشركاته" والتي ستؤثر على مصيره وديمومته في ظل ضبابية مواقف سلطة الإشراف في إيجاد الحلول الملائمة للقطاع.

واعلنت الجامعة، في بيان أصدرته  اليوم السبت 7 سبتمبر 2019، عن اعتزامها تنظيم وقفات احتجاجية بساعتين يوم الأربعاء القادم بكافة الشركات التابعة للقطاع برا وبحرا وجوا بداية من الساعة العاشرة صباحا بمقرات العمل، وذلك للمطالبة بتفعيل جميع محاضر الجلسات المتعلقة بالشركات التابعة لقطاع النقل.

ودعت إلى ضرورة الإسراع بتفعيل محاضر الجلسات الخاصة بالوكالة الفنية للنقل البري والشركات العمومية للنقل البري للمسافرين عبر الطرقات وشركة النقل بتونس وشركات ديوان الطيران المدني و المطارات و مجمع الخطوط التونسية و الشركة التونسية للملاحة.

كما طالبت بتفعيل الملاحق التعديلية لأجور العاملين بشركات نقل البضائع والمواد الخطرة عبر الطرقات فضلا عن الإسراع باقتناء "الزلاقة" لفائدة الشركة الجديدة للنقل بقرقنة.