الجامعة الشعبية محمد على الحامي تفتح ابوابها في شهر مارس المقبل

الجامعة الشعبية محمد على الحامي تفتح ابوابها في شهر مارس المقبل

الجامعة الشعبية محمد على الحامي تفتح ابوابها في شهر مارس المقبل

بمبادرة من جمعية 1864 وبالشراكة مع إتحاد اصحاب الشهادات المعطلين عن العمل وحركة "زواولة"تم مؤخراً افتتاح مشروع «الجامعة الشعبية محمد على الحامي» بمنطقة سيدي حسين السيجومي لإتاحة فرصة التعليم لمن انقطعت أمامهم سبل المعرفة بصفة مجانية ودون شرط السن أو تحت قيد العمر و دون وجوبية شهادة البكالوريا.


في تصريح لنسمة أكد سهيل العيدودي، عضو مكتب التنفيذي لإتحاد اصحاب الشهادات المعطلين عن العمل أنه سيتم عقد إجتماع تنسيقة أساتذة الجامعين لدراسة ملفات المسلجلين بالجامعة اليوم السبت . ومن المقرر إنطلاق الدروس في مارس المقبل.
وأكد سهيل العيدودي الشهائد المتحصل عليها من الجامعة الشعبية محمد على الحامي غير معترف بها من قبل وزارة التربية.
مضيفا انّ الجامعة الشعبية محمد علي الحامي ستقدم برامج تعليمية في مجال العلوم الانسانية ومجال الاقتصاد التضامني فضلا عن تقديم ورشات في المسرح والسينما والموسيقى. وتتوجه هذه البرامج بالأساس للعمال وللعاطلين عن العمل وللنساء والأطفال كذلك.
وتأتي الجامعة الشعبية في إطار مشروع مواطني يهدف الى توفير فرص حقيقية للتكوين وللإنخراط في الدورة الاقتصادية بعيدا عن منطق الاقصاء والتهميش.
وقد تطوع عدد من الممثلين والكوميديين في مشروع لتدريب الشباب مجانا.