التونسيون قد يحرمون من الفريب لأيّام!

التونسيون قد يحرمون من ''الفريب'' لأيّام!

التونسيون قد يحرمون من ''الفريب'' لأيّام!
عبر رئيس الغرفة النقابية الوطنية لتجار الجملة الصحبي المعلاوي، عن استنكاره للإجراءات الديوانية الجديدة حول مزيد إحكام الرقابة على المؤسسات العاملة تحت نظام التحويل لتوريد وفرز وتحويل الملابس والأحذية المستعمل، معتبرا أن القطاع أصبح مستهدفا من عدة جهات.


وأكّد الصحبي المعلاوي، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الخميس 5 ديسمبر 2019، باللجوء إلى الدخول في إضراب مفتوح في كامل مناطق الجمهورية في حال لم يتم التراجع عن القرارات التي وصفها بـ ''المجحة''. 


وقال إنّ النشرية، التي أصدرتها الديوانة بتاريخ 22 نوفمبر 2019، تهدد ديمومة القطاع، حيث تمنع فرز الأحذية المستعملة في مصانع توريد وتصدير ورسكلة الملابس المستعملة واعتبار ذلك "جنحة" واختلاسا لسلعة محجرة تحت القيد الديواني.

وشدّد على أنه إذا ما لم تتراجع الوزارات المعنية عن هذه القرارات فإن النية تتجه إلى الدخول في إضراب مفتوح مرفوقا بغلق جميع مصانع ''الفريب''.