البنك الأوروبي للإعمار والتنمية : مستعدون لمواصلة دعم تونس

البنك الأوروبي للإعمار والتنمية : مستعدون لمواصلة دعم تونس

البنك الأوروبي للإعمار والتنمية : مستعدون لمواصلة دعم تونس

عبرت المدير العامة المكلفة بالمنطقة الجنوبية والشرقية للمتوسط بالبنك الأوروبي للإعمار والتنمية هيلدوقارد قازاك، اليوم الأربعاء 17 فيفري، عن استعداد مؤسستها لتطوير نسق التعاون مع تونس، وفقا لما سيتضمنه المخطط التنموي من مشاريع، علاوة على دعم القطاع الخاص.


وتطرقت قازاك، في لقاء جمعها بوزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي ياسين ابراهيم، إلى مشاركة تونس خلال شهر ماي 2016 في الاجتماعات السنوية للبنك وإمكانية تنظيم ورشة خاصة بمناخ وفرص الاستثمار في تونس على هامش هذه الاجتماعات.

وأكد ابراهيم، خلال اللقاء، الذي حضرته ايضا مديرة مكتب البنك بتونس ماري الكسندرا فايو، أن 2016 ستكون سنة التسريع في نسق الاصلاحات وتنفيذ المشاريع.
وبين أن الندوة الدولية حول المخطط التنموي 2016/2020 المزمع تنظيمها في شهر سبتمبر 2016 ستكون "مناسبة للبنك للتعرف على أهم المشاريع، التي سيتضمنها المخطط ودراسة إمكانية المساهمة في تمويلها".

وتجدر الإشارة الى أن البنك الأوروبي للإعمار والتنمية ساهم خلال سنة 2015 في تمويل 6 مشاريع بمبلغ ناهز 80 مليون أورو شملت عددا من القطاعات منها بالخصوص القطاع المالي والصناعات الغذائية والبيئة.