الاتحاد العام التونسي للشغل: " نحن في صفّ الشقيقة الجزائر"

الاتحاد العام التونسي للشغل: " نحن في صفّ الشقيقة الجزائر"

الاتحاد العام التونسي للشغل: " نحن في صفّ الشقيقة الجزائر"

في بيان له اليوم الخميس 23 جويلية 2015، اعتبر الاتحاد العام التونسي للشغل، أنّ التصريح الذي جاء على لسان الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي تجاه الشقيقة الجزائر هو سلوك عدائي واستفزازي تجاه الشقيقة، ومن شأنه أن يسيء إلى العلاقات المتينة بين البلدين. 


كما تطرّق البيان إلى الهجوم الإرهابي الغادر الذي تعرّضت إليه قوّات من الجيش الوطني الجزائري مما أودى بحياة إحدى عشرا منهم، استشهدوا دفاعا عن وطنهم في مواجهة الإرهاب.
بعد الترحم على أرواح الشهداء، اعتبر الاتحاد العام التونسي للشغل أن هذه الجريمة الإرهابية تواصل للمخطّط الإرهابي الإقليمي والدولي واستمرار لمحاولة زعزعة استقرار كلّ من الجزائر وتونس والمنطقة العربية بأكملها، مصرّا على رابط مصير البلدين الشقيقين في ضمان أمنهما وحماية أراضيهما وصيانة سيادتهما من كلّ عمل إرهابي أو تدخّل خارجي، ومشدّدا على وحدة الشعبين وعمق الروابط التاريخية والحضارية والثقافية والاجتماعية بينهما.