الإضراب العام: شلل جـوي وبـحري وبـرّي في كامل البلاد

الإضراب العام: شلل جـوي وبـحري وبـرّي في كامل البلاد

الإضراب العام: شلل جـوي وبـحري وبـرّي في كامل البلاد

إنطلق الإضراب العام في الوظيفة العمومية والقطاع العام، منذ منتصف ليلة أمس الإربعاء، ليتواصل إلى نفس الوقت من اليوم الخميس 17 جانفي 2019، بعد فشل آخر جلسات التفاوض بين الإتحاد العام التونسي للشغل والأطراف الحكومية، والتي كان آخرها لقاء جمع أمس الأمين العام للمنظمة الشغيلة نور الدين الطبوبي برئيس الحكومة، والذي لم يفض لإتفاق ينتهي بموجبه ''صداع'' الإضراب العام.


وقال الأمين العام المساعد للاتحاد، منعم عميرة، أمس، إثر الندوة الصحفية التي عقدها المكتب التنفيذي للاتحاد، إن ''البلاد ستشهدا اليوم الخميس توقفا كليا للنقل البري والبحري والجوي''.

وأوضح منعم عميرة، أن ''القطاع العام معني بالإضراب العام''.
يشار إلى أنّ الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل حفيظ حفيظ، أكّد بدوره أنّ هناك هيئة إدارية ستنعقد يوم السبت لقادم لتحديد الأشكال النضالية القادمة بعد تنفيذ الإضراب العام.