الأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية لليوم الثاني على التوالي

الأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية لليوم الثاني على التوالي

الأساتذة يعتصمون أمام مقر وزارة التربية لليوم الثاني على التوالي

يواصل، اليوم الثلاثاء 22 جانفي 2019، أساتذة التعليم الثانوي، لليوم الثاني على التوالي، إعتصامهم المفتوح أمام مقر وزارة التربية، الذي نفذوه بداية من مساء أمس الإثنين.


ووفقا لما أكده الكاتب العام المساعد للجامعة العامة للتعليم الثانوي أحمد المهوك، أمس، فإن ''الجامعة العامة للتعليم الثانوي قررت الدخول في إعتصام مفتوح في مقر وزارة التربية، بعد أن إستهانت وزارة التربية بنضالات المربين، وبالتلاميذ''، معتبرا أن ''الخطر أصبح يهدد جديا مسار السنة الدراسية''، مضيفا أن ''الوزارة متعنتة ورافضة للحوار وترتكب جريمة دولة ضد التلاميذ''.

وكشف المهوك في تصريح لنسمة، أن القرار وقع إتخاذه ''بعد إستيفاء كل التحركات النضالية من مسيرات واحتجاجات ودعوات للحوار لم تحرك الوزارة تجاهها ساكنا''.

*صورة توضيحية