اكتشاف أسرع نملة في العالم في صحراء دوز 

اكتشاف أسرع نملة في العالم في صحراء دوز 

اكتشاف أسرع نملة في العالم في صحراء دوز 
اكتشف فريق من الباحثين الألمان، لدى تحليلهم الحشرات الموجودة بالقرب من صحراء دوز  في ولاية توزر، أسرع نملة في العالم، وهي أسرع من الفهد مقارنة بحجم جسمها.


ووفقا لما رصده هؤلاء العلماء، يعيش ما يسمى بالنمل الفضي، المعروف علميا باسم "كاتاغليفيس بومبيسينا" عادة في البيئات الحارة الصحاري.

وليتمكنوا من تصوير النمل أثناء حركته السريعة، نصب العلماء كاميرات فيديو عالية السرعة قرب أعشاشه ملتقطين حركته ذهابا وإيابا.

وتظهر اللقطات التي بحوزتهم قدرة النمل الفضي على الركض عبر الكثبان الرملية الحارقة بسرعات تقترب من متر واحد في الثانية، أي نحو 3.6 كيلومترا في الساعة كما أنه يمكنه مع العدو السريع الإتيان بحركات تشبه الوثب في الهواء، مما يجعل هذا النوع من النمل واحد من أكثر الحيوانات رشاقة في العالم.

وبعد مراقبة الحشرات الصغيرة قالت سارة بفيفر، عالمة سلوك الحيوان في جامعة "أولم" الألمانية، إن "النمل يطير في الهواء، وتلامس أقدامه الأرض لمدة لا تتجاوز 7 مللي من الثانية قبل البدء في الخطوة التالية".

ويُعرف هذا النمل بامتلاكه مهارات التكيف مع الحياة في الصحاري إذ يحمل شعيرات تبدو فضية لتعكس أشعة الشمس.

واللافت أن العلماء أرجعوا هذه السرعة الكبيرة في حركة النمل الفضي لدرجات الحرارة العالية في الصحراء الكبرى، لأنهم حينما كرروا التجارب في وسط أكثر برودة في المختبر، وجدوا أن النمل تحرك بسرعة أبطأ بكثير بلغت 5.7 سنتيمترات في الثانية، مقارنة بـ85 سنتيمترا سجلت في البرية.