كوفيد 19: إجراءات وقائية جديدة حول تطور الوضع الصّحي في تونس

كوفيد 19: إجراءات وقائية جديدة بخصوص تطور الوضع الصّحي في تونس

كوفيد 19: إجراءات وقائية جديدة بخصوص تطور الوضع الصّحي في تونس
 أقرت جلسة عمل وزارية انعقدت صباح اليوم الثلاثاء 11 أوت 2020، بالقصبة باشراف رئيس حكومة تصريف الأعمال إلياس الفخفاخ، مجموعة إجراءات وقائية جديدة بخصوص تطور الوضع الصحي لانتشار فيروس كورونا، وفق بلاغ لوزارة .

وتشمل الاجراءات الجديدة المقررة في هذا الاجتماع، حسب بلاغ لرئاسة الحكومة، تغير تصنيف دول فرنسا وبلجيكا وايسلندا من اللون الأخضر الى اللون البرتقالي مما يجعل القادمين منها خاضعين لشرطي الدخول الى تونس بتحليل مخبري ''بي سي ار'' PCR قبل 72 ساعة من تاريخ السفر على ان لايتجاوز 120 ساعة عند الوصول الى تونس مع ضرورة الالتزام بالحجر الذاتي.

كما تم إقرار اجبارية حمل الكمامات في جملة من الفضاءات وهي المطارات ومحطة الارتال بتونس العاصمة وميناء حلق الوادي والمستشفيات والمصحات الخاصة والفضاءات التجارية الكبرى، اضافة الى منع استعمال "الشيشة" في الفضاءات المغلقة، وتكثيف حملات المراقبة في الفضاءات الترفيهية المغلقة.

وأشار البلاغ الى أن الاجراءات الجديدة لا تشمل الرحلات السياحية غير المنظمة باعتبارها تخضع للبروتكول الصحي المعلن عنه سابقا.

وكان وزير الصحة بالنيابة حبيب كشو قدم في بداية هذه الجلسة المخصصة لمتابعة آخر تطورات الوضع الصحي والوبائي على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي، عرضا حول آخر مستجدات الوضع الصحي لانتشار فيروس "كورونا" ونسق تطور تسجيل الحالات الوافدة والمحلية والاستعدادات التي اتخذتها الهياكل والمؤسسات الصحية في الجهات للتفاعل مع كل التطورات.