اتحاد الفلاحين يرفض الترفيع في تسعيرة الكهرباء

اتحاد الفلاحين يرفض الترفيع في تسعيرة الكهرباء

اتحاد الفلاحين يرفض الترفيع في تسعيرة الكهرباء

عبّر الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، في بلاغ أصدره اليوم الاثنين 26 نوفمبر 2018، عن رفضه الزيادة في تسعيرة الكهرباء لتتوسع بذلك دائرة رفض المهنيين لهذه الخطوة، في وقت لم تصدر الشركة التونسية للكهرباء والغاز، الى حد الان، بيانا يوضح حقيقة هذه الزيادة.


واستغرب الاتحاد، "من إقرار زيادات في أسعار الكهرباء نظرا لتداعياتها الوخيمة على منظومات الانتاج وعلى الانتاجية " داعيا الى ضرورة التراجع عن القرار.
وشدّد اتحاد الفلاحين، على "أن الترفيع في معاليم الكهرباء سيفاقم من متاعب الفلاحين الذين يعانون اصلا من ارتفاع غير مسبوق في كلفة الانتاج مما سيؤدي الى مزيد من الخسائر" .
وياتي موقف الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري بعد أن عبرت كل من منظمة الاعراف و"كوناكت" عن "رفضهما القاطع للترفيع المشط بأكثر من 45 بالمائة في تعريفة الكهرباء والغاز، التي أقرتها الشركة الوطنية للكهرباء والغاز ولم تعلن عنها للعموم".
كما قررت ستة اتحادات جهوية تابعة للإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية "مقاطعة خلاص فواتير الكهرباء والغاز واتخاذ جملة من الإجراءات التصعيدية".