اتحاد التاكسي الفردي: إضراب يوم الخميس القادم لا يلزمنا

اتحاد التاكسي الفردي: إضراب يوم الخميس القادم لا يلزمنا

اتحاد التاكسي الفردي: إضراب يوم الخميس القادم لا يلزمنا

قال الأمين العام للاتحاد التونسي للتاكسي الفردي فوزي خبوشي، اليوم الثلاثاء 13 نوفمبر 2018، إنّ إضراب أصحاب سيارات الأجرة “تاكسي فردي“ يومي 15 و16 نوفمبر الجاري في كامل تراب الجمهورية، والذي أقرته الغرفة النقابية التابعة لمنظمة الأعراف، لا يلزم الاتحاد التونسي للتاكسي الفردي.


وأكد فوزي خبوشي، في تدخل هاتفي مع نشرة الأخبار على قناة نسمة، أنّ الغرفة النقابية الوطنية لأصحاب سيارات الأجرة “تاكسي فردي“ لم تتشاور معهم ولم تشرّكهم في اتخاذ قرار الإضراب، معتبرا أنّ الغرفة النقابية التابعة لاتحاد الأعراف لم تقدم أي شيء لأصحاب سيارات التاكسي الفردي، واصفا قراراتها بـ ''المسقطة''.

ودعا في ذات الإطار، منظوري للاتحاد التونسي للتاكسي الفردي، إلى عدم الدخول في هذه المعركة التي وصفها بـ ''السياسية''، معتبرا أنّ منظمة الأعراف ''أرادت استغلال أصحاب سيارات التاكسي خدمة لتوجه معين''، وفق قوله.

وشدّد فوزي خبوشي، على أنّ موقف للاتحاد التونسي للتاكسي الفردي، سيكون صفعة على وجه كل من يريد الركوب على التاكسي الفردي''، حسب قوله.


وكانت الغرفة الوطنية لاصحاب سيارات التاكسي الفردي، قد قررت تنفيذ إضراب، يوم الخميس 15 نوفمبر 2015 لمدة أربع ساعات (من التاسعة صباحا الى الواحدة بعد الزوال) بكامل جهات الجمهورية، وفق ما أعلنه، النائب الأول لرئيس الغرفة الوطنية لأصحاب سيارات التاكسي الفردي، عادل عرفة.

واكد عرفة، في تصريح اعلامي خلال ندوة صحفية نظمتها الغرفة، بالاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، "أن الإضراب سيتواصل يوم 16 اكتوبر 2018 من الخامسة صباحا الى التاسعة ليلا في صورة عدم التوصل الى حل.

ويطالب أصحاب سيارات التاكسي الفردي بمحضر جلسة 6 أفريل الممضاة مع وزارة النقل.

ومن أبرز المطالب الأخرى، دعم المحروقات مراجعة منظومة التأمين وادراج مهنة التاكسي ضمن المهن الشاقة.