إعادة إدماج أطفال مدرسة الرقاب القرآنية في المسارات التعليمية

إعادة إدماج أطفال مدرسة الرقاب القرآنية في المسارات التعليمية

إعادة إدماج أطفال مدرسة الرقاب القرآنية في المسارات التعليمية

أفادت وزارة التربية اليوم الخميس 4 أفريل 2019، أنها تولت بالتنسيق مع كافة الوزارات المعنية إعادة كل الاطفال الذين انقطعوا عن الدراسة والتحقوا بفضاء الرقاب والذين تتراوح أعمارهم بين 10 و18 سنة الى المسارات التعليمية والتكوينية.


وأضافت الوزارة في بلاغ لها، أن هذا الإجراء شمل 42 طفلا تم ارجاع 29 منهم الى مقاعد الدراسة وادماج 13 آخرين بحسب رغبتهم ضمن مسار التكوين المهني في اختصاصات مختلفة.

ولفتت وزارة التربية إلى أنّها حرصت على توفير جميع الممهدات البيداغوجية والنفسية والإجتماعية اللازمة لإنجاح عملية الإدماج بالخصوص من خلال تأمين المرافقة النفسية المستمرة للأطفال وتوفير المستلزمات المدرسية الى جانب تنظيم دروس تدارك لفائدتهم.

للتذكير فإن السلطات الأمنية المحلية بولاية سيدي بوزيد كانت قد قامت يوم 31 جانفي الماضي بمعية فرقة مختصة من العاصمة بإغلاق مدرسة قرآنية في معتمدية الرقاب من ولاية سيدي بوزيد وإيقاف مديرها وعدد من تلاميذها لعرضهم على الجهات الأمنية المختصة حسب ما كان قد أكده أنيس ضيف الله والي الجهة.

كما بيّن أن هذه المدرسة قد صدر في شأنها قرار غلق منذ مدة طويلة لمخالفتها إجراءات وتراتيب ممارسة مثل هذا العمل إلا أن المشرفين عليها لم يمتثلوا له وواصلوا نشاطهم.