إحياء الذكرى 64 لمعركة 'برقو' ضد الإستعمار الفرنسي

إحياء الذكرى 64 لمعركة 'برقو' ضد الإستعمار الفرنسي

إحياء الذكرى 64 لمعركة 'برقو' ضد الإستعمار الفرنسي

أحيى المجاهدون والمقاومون والمناضلون والمواطنون من ولاية سليانة ومن بعض الولايات الأخرى اليوم الثلاثاء، الذكرى الرابعة والستين للمعركة الخالدة التي جدت يوم 13 نوفمبر 1954 ضد الاستعمار الفرنسي بجبل برقو (ولاية سليانة).


وتم الترحم على الشهداء بالنصب التذكاري بمنطقة عين بوسعدية والتذكير بالأحداث التاريخية التي عرفها جبل برقو وبالمعارك ونتائج صدام المجاهدين مع المستعمرين الفرنسيين الذين تكبدوا هزيمة نكراء على جميع المستويات العسكرية والسياسية.

والتقى وزير التربية الذي أشرف على احياء هذه الذكرى، عدد من المجاهدين الذين شاركوا في المعركة الخالدة، ودعاهم الى مواصلة الجهود على جميع المستويات وخاصة في المجال التربوي لخلق أجيال وطنية واعية بالتركيز على الذاكرة الوطنية.

وأفاد بأن فريقا فنيا سيحل يوم الجمعة المقبلة بمعتمدية برقو للاطلاع على مختلف المؤسسات التربوية في المدينة والأرياف وتحديد حاجياتها وتوفيرها في فترة لاحقة مع العلم بأن المدرسة الإعدادية ببرقو سوف تشهد قبل نهاية السنة الجارية صيانة شاملة باعتمادات تبلغ 850 ألف دينار.