إثر وفاة رضا بوزيان: التيار والتكتل والجمهوري يحملون سعيّد وشرف الدين مسؤولية الانتهاكات

إثر وفاة رضا بوزيان: التيار والتكتل والجمهوري يحملون سعيّد وشرف الدين مسؤولية الانتهاكات

إثر وفاة  رضا بوزيان: التيار والتكتل والجمهوري يحملون سعيّد وشرف الدين مسؤولية الانتهاكات
جددت أحزاب الجمهوري والتيار الديمقراطي والتكتل من أجل العمل والحريات، اليوم الأربعاء 19 جانفي 2022، إدانتها ''العنف المفرط التي واجهت به قوات الأمن المتظاهرين يوم  يوم 14جانفي2022''.


جاء ذلك في بيان مشترك، أصدرته الأحزاب المذكورة، ''على اثر وفاة المواطن رضا بوزيان خمسة ايام بعد إقامته بالمستشفى إثر مشاركته في التظاهرة التي عرفتها العاصمة يوم 14جانفي2022.

وقالت الأحزاب الاجتماعية الديمقراطية، إن المظاهرات تمت مواجهتها بقمع غير مسبوق واستعمال مفرط للقوة من قبل قواة الامن تنفيذا لتعليمات سياسية''.

وحمّلت ''وزير الداخلية المسؤولية المباشرة لما حدث ورئيس الجمهورية المسؤولية السياسية الكاملة عن انتهاك الحقوق السياسية والتضييق على الحريات العامة والفردية منذ انقلابه على الدستور واستحواذه على كل السلطات''، وفق البيان.

وطالبت في البيان ذاته، النيابة العمومية بالكشف سريعا عن ملابسات هذه الوفات وتتبع كل من شارك أو تسبب فيها أمرا وتنفيذا.
كما جددت التزامها بالنضال من اجل عودة تونس الى مسارها الدستوري و إنهاء حالة الاستثناء و إنقاذ الدولة التونسية من مخاطر الإنهيار.