أسامة الخليفي: من المؤسف أن يتعرض رئيس الجمهورية اليوم إلى محاكمة

أسامة الخليفي: من المؤسف أن يتعرض رئيس الجمهورية اليوم إلى محاكمة

أسامة الخليفي: من المؤسف أن يتعرض رئيس الجمهورية اليوم إلى محاكمة
عبر رئيس كتلة حزب قلب تونس بمجلس نواب الشعب، أسامة الخليفي، اليوم الأحد 29 نوفمبر 2020، عن أسفه لتعرض رئيس الدولة قيس سعيد إلى ''محاكمة'' وتقييم أدائه في جلسة عامة مخصصة للنظر في ميزانية مؤسسة رئاسة الجمهورية.

ودعا الخليفي، إلى أن تكون مداخلات النواب على ميزانية الرئاسة دون غيرها وترك التقييم إلى منابر أخرى.

 

 

وبشأن ميزانية الرئاسة، تساءل النائب، عن مدى رغبة رئاسة الجمهورية في تطوير بعض الإدارات التي ترجع لها بالنظر، وعن دور رئاسة الجمهورية في تعبئة موارد الدولة وفي التفاوض مع المانحين الدوليين لجدولة ديون تونس.

 

كما تساءل أسامة الخليفي، عن دور رئيس الجمهورية في إيجاد الحلول للوضع الراهن للبلاد في إطار ما يسمح له الدستور، مشيرا إلى أن هناك عديد الدراسات التي أنجزها المعهد الوطني للدراسات الإستراتيجية التابع لرئاسة الجمهورية فيها من الحلول التي يمكن لحزب قلب تونس أن يتبناها.

 

من جهة أخرى، دعا أسامة الخليفي، إلة ضرورة احترام مؤسسة رئاسة الجمهورية قائلا: ''الانتخابات عندها عام وقيس سعيد اليوم رئيسا كل التونسيين، نحن نحترم الرئاسة كمؤسسة، وإلي يحبوا يوجهوا الرئيس وين يحبوا، ماهمش باش ينجموا يوجهوه..وصدق الرئيس باش يخلي الناس الي يحبوا يوجهوه باش يفشلوا..في نجاح الرئاسات الثلاث نجاح لتونس وفشل احدى المؤسات تدمير للدولة وهذا خط أحمر لا ننخرط فيه''.