آفاق تونس : قرار الهايكا بخصوص قناة نسمة يمثل خطرا على حرية التعبير واستقلالية وسائل الاعلام

آفاق تونس : قرار الهايكا بخصوص قناة نسمة يمثل خطرا على حرية التعبير واستقلالية وسائل الاعلام

آفاق تونس : قرار الهايكا بخصوص قناة نسمة يمثل خطرا على حرية التعبير واستقلالية وسائل الاعلام

أعلن حزب آفاق تونس اليوم الخميس 13 أفريل 2017، أن القرار الصادر عن الهايكا والقاضي بإيقاف برامج قناة نسمة على ترددات الأف أم المخصصة لعدد من الاذاعات الجهوية يندرج مرة أخرى في خانة القرارات التي تمثل خطرا على حرية التعبير واستقلالية وسائل الاعلام ما ينذر بخطر التراجع على أهم مكسب من مكاسب الثورة وأحد أسس نجاح الانتقال الديمقراطي.


وأكد آفاق تونس في بيان له أن قرار الهيئة بني على جملة من المغالطات، فلا يوجد قانون يمنع البث المشترك بين وسائل الاعلام البصرية والسمعية خاصة أن ما يربط قناة نسمة والاذاعات الجهوية هو نتاج مشترك يهدف بالأساس إلى إيصال صوت الجهات الداخلية وتبليغ مشاغلها.

وشدد على أن قرار الهايكا في هذا التوقيت بالذات الذي تمر فيه البلاد بصعوبات وتحركات احتجاجية في عديد الجهات يؤكد على أن الهايكا حادت عن دورها التعديلي والمحايد لتنصب نفسها رقيبا وبديلا لوزارة الاعلام في العهد السابق.

وأوضح الحزب أن الهايكا لا تزال منتصبة نظرا للفراغ القانوني وأن أغلب قراراتها تفتقد للشرعية لعدم توفر النصاب ما يفترض أن تكتفي بتصريف الاعمال داعيا الهايكا إلى التراجع عن ها القرار لتتمكن قناة نسمة من مواصلة البث المشترك مع الاذاعات الجهوية.

وأشار آفاق تونس الى أنه بات من الملح على الحكومة ونواب الشعب بالتعجيل في سن الاطار القانوني لتركيز الهيئة الدستورية الدائمة للاتصال السمعي والبصري.