4 دول أوروبية تتوعد الجهات المعرقلة للحوار الليبي بعقوبات صارمة

4 دول أوروبية تتوعد الجهات المعرقلة للحوار الليبي بعقوبات صارمة

4  دول أوروبية  تتوعد الجهات المعرقلة  للحوار الليبي بعقوبات صارمة
في بيان مشترك، نشر اليوم الاثنين 23 نوفمبر 2020، هددت 4 دول أوروبية، وهم كل من فرنسا وبريطانيا وإيطاليا وألمانيا، بفرض عقوبات على الجهات التي تعرقل المفاوضات بين الفرقاء الليبيين، التي تهدف إلى إنشاء مؤسسات انتقالية إلى حين إجراء انتخابات في ديسمبر 2021.

وذكرت وكالة 'رويترز' أن البيان جاء فيه  ان الدول الأربعة ''مستعدون لاتخاذ تدابير ضد الجهات التي تعرقل منتدى الحوار السياسي الليبي والمسارات الأخرى لعملية برلين، وكذلك ضد الجهات التي تواصل نهب الأموال الحكومية وارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان في البلاد''.

كما قالت الأمم المتحدة، اليوم، إن ''الفرقاء الليبيين بدأوا جولة ثانية من المحادثات بشأن آلية لاختيار حكومة انتقالية، تقود الدولة المنكوبة بالصراعات إلى انتخابات في ديسمبر من العام المقبل''.